The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



المقال الإفتتاحي

لبنان في ظل الانتفاضة الشعبية الواقع، التحديات، واتجاهات المستقبل

وائل نجم


يناقش هذا التقرير انتفاضة الشعب اللبناني في السابع عشر من تشرين الأول/ أكتوبر 2019، والتي أعادت خلط الأوراق داخل لبنان، إذ ضمّت هذه الانتفاضة كل المكوّنات اللبنانية على اختلافها وتنوّعها الطائفي والثقافي والاجتماعي، وكل المناطق اللبنانية، وتميّزت بكسر الجدران الطائفية والسياسية.

وقد تناول التقرير الواقع اللبناني الذي يوصف بأنه معقّد ومتداخل بشكل كبير، ومفتوح على التأثيرات الخارجية، والتحدّيات التي يواجهها هذا الواقع ليست اقتصادية فقط، بل متشعّبة ومتداخلة، وقراءة المشهد تأخذ المراقب إلى اتجاهات كثيرة لأنّ الفاعلين والمؤثرين بالمشهد كثر، ولهم دورهم الذي يتبدّل ويتغيّر بحسب الظروف والأوضاع المستجدة.

كما أشار التقرير إلى وجود مجموعة من التحدّيات القائمة أمام لبنان في ظلّ المشهد الحالي الذي استجدّ عشية السابع عشر من تشرين الأول/ أكتوبر 2019، وهي تحدّيات تتوزّع بين المستويات الاقتصادية والسياسية والأمنية العسكرية.

وخلص التقرير إلى أن الساحة اللبنانية قد تحَوُّلت إلى ساحة مواجهة، أو صندوق بريد لتناقل وتبادل الرسائل بين القوى المتواجهة إقليمياً، مما يجعل الأمور تتجه في المستقبل إلى اتجاهات عديدة ومتشعبة، لكنها في المجمل تشير إلى أن الفاعل الأساسي في المشهد لم يعد محلياً بل خارجياً، فيما تحوّل أغلب المتحركين في المشهد الداخلي إلى أدوات، ويُشار إلى أن القوى المتصارعة تتمتّع بـ "براغماتية" عالية قد تدفع إلى عقد صفقات وتسويات بمقدار ما يمكن أن ترتكبه من حماقات في سبيل تحقيق أهدافها.

 

عودة