The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



المقالات والتقارير

قراءة في استطلاع معهد بيو حول الانقسام الديني في المجتمع الإسرائيلي

مهند مصطفى


يعتبر الاستطلاع الذي أجراه معهد "بيو" (Pew) الأمريكي من الاستطلاعات الهامة لفهم المزاج السياسي والثقافة الديمقراطية في المجتمع الإسرائيلي. ويعتبر معهد بيو من مراكز الأبحاث الهامة في واشنطن وقد أسس عام 2004، وتخصص برصد الرأي العام في دول العالم حول قضايا الديمقراطية والسياسة والدين والحكم وغيرها. وقد أجرى المعهد لأول مرة استطلاعات في المجتمع الإسرائيلي في الفترة الممتدة من تشرين الأول 2014 وحتى أيار 2015، وشمل الاستطلاع عينة من 5601 إسرائيلي، تم إجراء المقابلات معهم وجهاً لوجه وليس عبر استطلاع هاتفي أو الكتروني، مما يعزز من مصداقية الاستطلاع.

وقد شمل الاستطلاع اليهود والعرب من مواطني إسرائيل، فقد ضم 3789 يهودياً (منهم مستوطنون أيضاً) والباقي من العرب (871 مسلما، 468 مسيحيا، 439 درزيا).

يكشف الاستطلاع عن عمق الانقسام في المجتمع الإسرائيلي وخاصة الانقسام القومي، ويبين بشكل كبير تردي الثقافة السياسية والديمقراطية داخل المجتمع الإسرائيلي، كما كشف الاستطلاع أن حوالي 80% من اليهود يعتقدون أن على الدولة أن تعطيهم أفضلية على العرب. إلا أن الاستطلاع لم يتطرق فقط إلى الانقسام القومي في إسرائيل بين العرب واليهود، بل كشف عن مواقف المجتمع الإسرائيلي من قضايا الدين والدولة، والنتيجة التي يمكن استخلاصها من الاستطلاع أن اليهود يريدون إبعاد الدين عن حياتهم اليومية، إلا أنهم يريدون أن يكون جزءا من تعريف الدولة.

عودة