The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



المقالات والتقارير

قراءة إحصائية في نتائج الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة 2014

مركز دراسات الشرق الأوسط


شكّلت الحرب الإسرائيلية على غزة (7/7/2014 – 26/8/2014) في جانب منها حرباً إعلامية ونفسية استُخدمت فيها الإحصاءات والأرقام بوصفها أداة من أدوات الحرب، وهو ما يشكل الفرضية الأساسية للتقرير والتي تذهب إلى أن إسرائيل لا تكشف وتخفي الأرقام المتعلقة بخسائرها خلال الحروب التي تخوضها، انطلاقاً من الحفاظ على تماسك جبهتها الداخلية من جهة، ورسالةً إلى "العدو" بأنها عصية على الإضرار بها من جهة أخرى.

وقد حاول هذا التقرير رصد الخسائر البشرية في صفوف العسكريين، والخسائر البشرية في صفوف المدنيين، إضافة إلى التكاليف والخسائر العسكرية، والتكاليف والخسائر الاقتصادية.

ومن خلال متابعة المصادر الإسرائيلية ذاتها، وعلى رغم فرض رقابة عسكرية صارمة عليها، فقد أمكن تعقب تضارباً في الأرقام من جهة، وعدم وجود إحصاءات خاصة في الجانب المتعلق بأضرار الصواريخ الفلسطينية على الجبهة الداخلية الإسرائلية من جهة أخرى، والأعداد الإجمالية للجرحى في صفوف الجيش والمدنيين من جهة ثالثة، وغيرها من الأرقام والإحصاءات، ممّا يؤكد الفرضية التي يقوم عليها التقرير، وهو عمل بحاجة إلى مزيد من جهود الباحثين الفلسطينيين والعرب في الشأن الإسرائيلي لتتبع خيوط هذا الموضوع وتوثيقه وعدم التسليم بمصداقية أو الأرقام الإسرائيلية.

عودة