The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



المقالات والتقارير

الانعكاسات السياسية والاجتماعية والاقتصادية للانتفاضة على إسرائيل

إبراهيم أبو جابر


يمكن تلخيص أثر الانتفاضة على مجمل الأوضاع السياسية في إسرائيل بالنقاط الآتية:

1.    على المستوى السياسي العسكري: يهاجم الجيش الإسرائيلي السياسة الحكومية بشأن المسيرة السياسية.

2.     على المستوى الحزبي: تدهورت الأوضاع داخل حزب العمل في ظل الهبوط المستمر لشعبيته.

3.    وفي السياق السياسي المجتمعي: فإن جدلاً صاخباً يعصف بالمجتمع الإسرائيلي حول شرعية باراك في المفاوضات، في ظل حكومة مؤقته وهزيلة.

وقد تركت الانتفاضة آثارها واضحة على الاقتصاد الإسرائيلي، فيما تعتبر الانتفاضة الأولى عند أغلب علماء الاجتماع الإسرائيليين من الأسباب الأساسية التي أحدثت هزة في المجتمع.

وقد أدرك المجتمع الإسرائيلي أن الصراع مع الفلسطينيين وعلى المدى الطويل سيعزل الكيان الإسرائيلي، وفي حين اعتقد اليمين الإسرائيلي أن أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة تمثّل العمق الاستراتيجي، جاءت انتفاضة الأقصى لتذكر أنّ هذا وهم لا رصيد له على أرض الواقع.

إضافة إلى ذلك فقد ذهبت رهانات الإسرائيليين إلى أن الاستيطان داخل الضفة الغربية وقطاع غزة سيمنع الانسحاب منها أدراج الرياح.

وبالخلاصة فكلما ازدادت الانتفاضة اشتعالاً واستمراراً حدثت حالة احتقان واختناق داخل المجتمع الإسرائيلي بمؤسساته كافة.

عودة