The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



ملف العدد

مراجعــات قراءة في تطور الفكر السياسي .. رواده، اتجاهاته، إشكاليته

اياد الديك


 

إن ما يزخر به تاريخ الفكر السياسي من التجارب والنظريات والنظم السياسية، ومع ما وصل إليه يعدّ تطوراً هائلاً في الفقه السياسي في عصر الديموقراطيات والإنفجار المعرفي المذهل، فإن عالمنا المعاصر، وهو يلج عتبة القرن الواحد والعشرين، ما زال مثقلاً بهجوم أمنه وسلامة أو اختلال علاقات دوله ومجتمعاته ومنظماته، واعتلال حقوق وحريات شعوبه وأفراده، الأمر الذي يمثل عدداً من الإشكاليات الأساسية الكبرى التي لا مناص من الإقرار بملازمتها للإجتماع البشري ملازمة الظل للإنسان.

إن حركة تاريخ الفكر السياسي، وتطور اتجاهاته وتعدديتها تقرر أنه لا نهاية للتاريخ عند فكر معين أو نظرية بذاتها أو نظام سياسي محدد، وأن الذي يمكن أن يقطع به هو أن الأفكار والنظريات السياسية والأخلاقية والاجتماعية والاقتصادية والنفسية وغيرها، ستظل في توالد وتكاثر وفي حوار وتصادم في مسلسل لا تنتهي حلقاته ولا تنقطع ما دامت الحياة وما دام التاريخ.

والكتاب موضع العرض (قراءة في تطور الفكر السياسي) يقع في ثلاثة أجزاء يتناول فيها المؤلف الدكتور أحمد الأصبحي وزير خارجية اليمن الأسبق في قراء تحليلية نقدية شاملة ومتكافئة رواج الفكر السياسي في الحقب الزمنية التي مرت بها البشرية حتى وقتنا الحاضر.

كما يبحث في الاتجاهات الفكرية والإشكاليات التي سادت في عدد من شعوب وأمم العالم القديم والحديث.

عودة