The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



المقالات والتقارير

التقرير العلمي لندوة "الإسلاميون والحكم"

عبد الحميد الكيالي


عقد مركز دراسات الشرق الأوسط على مدار يومي 19-20 تشرين ثاني / نوفمبر 2011 ندوة متخصصة بعنوان "الإسلاميون والحكم"، شارك فيها نحو 150 شخصية من الأردن ومصر وتونس والكويت وليبيا واليمن والمغرب والسودان والبحرين والعراق. وناقشت الندوة على مدى يومين 11 ورقة عمل متخصصة، توزعت على ست جلسات، وهدفت إلى دراسة نظرية الإسلاميين بخصوص الدولة العربية الحديثة في مرحلة ما بعد الثورات، إضافة إلى دراسة التحديات التي تواجه دول الإصلاح والثورات، ورؤية الإسلاميين لكيفية التعامل معها. وجاءت عناوين الجلسات تباعاً على النحو التالي: الجلسة الأولى:"الإسلاميون والحكم، مقاربة سياسية وفكرية"، الجلسة الثانية: "الإسلاميون وتداول السلطة"، الجلسة الثالثة: "الإسلاميون والقوى الأخرى والشراكة في الحكم"، الجلسة الرابعة: "الدولة المدنية في فكر حركات الإسلام السياسي وممارساتها"، الجلسة الخامسة: "التحديات التي تواجه الدولة العربية ما بعد الثورات وموقف الإسلاميين منها"، الجلسة السادسة: "الإسلاميون والعلاقات الإقليمية والدولية في مرحلة الحكم". أكدت الكلمة الختامية والتوصيات للندوة، والتي ألقاها الأستاذ جواد الحمد، على أهمية بلورة رؤية استراتيجية ومشروع عربي يوفر لدول الثورات العربية رافعة وطنية وقومية وحدودية، إلى جانب الرافعة الحضارية الإسلامية التي تساعدها على العبور شعبياً في الإطارين القطري والقومي، وتعزز قدرتها على الإنجاز بحكمة وانتماء رغم ما قد تواجهه من تحديات دولية.

عودة